اتبرع بالزكاة والصدقة

تعمل مؤسسة مجدي يعقوب للقلب على علاج مرضى القلب بالمجان تمامًا، وتهدف المؤسسة إلى نشر التوعية بطبيعة المرض وتقديم يد العون لكل مريض مُهدد بإنهاء حياته بسبب مرض أو عيب خلقي بالقلب، تخيل أن تُساهم تبرعاتك في إنقاذ روح إنسان وإعادة البسمة إلى عائلة بأكملها!

تعداد المرضى في ازدياد مستمر، بحاجة إلى تدخل رحيم يُنقذهم من مرض هو السبب الأول للوفاة في العالم، تُشير الإحصائيات إلى أن واحد من كل 100 طفل يولد بعيب خلقي في القلب، ليس لهؤلاء الأطفال سبيل للتعافي دون تكاتف مجتمعي حقيقي.

ستكون زكاة رمضان للفرد هذا العام نواة لاستكمال مركز مجدي يعقوب العالمي للقلب الذي من المُقرر له أن ينتهي في يناير 2023، لقد قررنا إنشاء المركز لنكون قادرين على استقبال ثلاث أضعاف الأعداد التي يمكننا استقبالها الآن.
إن في التبرع بالزكاة والصدقة في رمضان لمؤسسة مجدي يعقوب للقلب إنقاذًا لروح إنسان؛ لأن تلك الأموال تذهب إلى:
  • استكمال بناء مركز مجدي يعقوب العالمي للقلب بالقاهرة
  • علاج المرضى
  • شراء الآلات والأجهزة
  • البحث العلمي
تفتح مؤسسة القلب أبوابها للجميع؛ مهما كان حجم تبرعك أو صدقتك تأكد أنه يُعيد الحياة إلى إنسان.
  • الدفع الإلكتروني
  • الاتصال على رقم 19731 يصلك مندوبنا لحد باب البيت
  • ابعت "قلب" على ٩٦٩٨ والرسالة بخمسة جنيه
  • عن طريق فورى وتطبيق myFawry
  • التبرع من خلال جميع البنوك المصرية
يستعرض فيديو اعلان رمضان مجدي يعقوب 2022 كم الإنجاز المُحقق من التبرعات التي تم جمعها خلال الأعوام السابقة، وفي هذا العام لازال لدينا الكثير لنُحققه ولازالت قائمة المرضى طويلة نسعى من خلال تبرعاتكم وصدقاتكم وزكاتكم إلى تخفيف آلامهم سعيًا منا للقضاء على مرض القلب في مصر.
مهما كان مقدار زكاة الفطر أو صدقاتك التي ستخرجها تأكد أن تبرعك بها للمؤسسة في مكانها الصحيح لتُصبح صدقة جارية لك مدى الحياة، بادر بالتبرع وانقذ حياة إنسان.
أجازت دار الإفتاء المصرية بتاريخ: 14-2-2022 المُقيد برقم 73 لسنة 2022م أنه يجوز شرعا تلقي مؤسسة مجدي يعقوب للقلب أموال الزكاة؛ ليتم إنفاقها على الفئات المستحقة فيما يحتاجون إليه من علاج، وما يشمل ذلك من كشف طبي وأدوية ونحوها. وإذا جاز دفع أموال الزكاة في مثل هذه المصارف الشرعية، فإنه يجوز دفع أموال التبرعات والصدقات فيها من باب أولى.
أجازت أمانة الفتوى بدار الإفتاء المصرية إخراج زكاة الفطر أول رمضان.
PFA fatwa